ذعر بين السكان إثر الاشتباكات المتواصلة منذ أيام بين عصابات مسلحة وقوات الأمن في هاييتي
فرّ سكان بورتوبرانس عاصمة هايتي في كل اتجاه لحظة تبادل إطلاق نار، عندما كانوا مقبلين على شراء المؤن، من أحد الأسواق المزدحمة، حيث اشتبكت عصابات مسلحة مع الشرطة أمام القصر الرئاسي. وكانت تلك العصابات شنت سلسلة منسقة من الهجمات ضد القصر الرئاسي منذ بداية الأسبوع.
مدة:1min