مقتل 4 أشخاص وإصابة 12 آخرين بهجوم روسي موسع على خاركيف
قال الحاكم الإقليمي لمنطقة خاركيف، أوليه سينيهوبوف، إن نحو 15 مسيّرة من طراز "شاهد" الإيراني هاجمت المدينة ليلًا، وأسقط الدفاع الجوي بعضها. وقُتل ثلاثة من رجال الإنقاذ عندما قصفت روسيا مبنى مؤلف من عدة طوابق لحقت به أضرار في ضربة سابقة. وأصيب ستة أشخاص في ذلك الموقع. كما استهدفت إحدى الطائرات مبنى آخر مكونًا من 14 طابقًا، مما أسفر عن مقتل امرأة تبلغ من العمر 69 عاما. وأصبحت خاركيف، وهي ثاني أكبر مدينة في أوكرانيا، هدفا متكررًا للقوات الروسية في الأسابيع الأخيرة. وتقع المدينة الشرقية بالقرب من الحدود مع روسيا وقد تعرضت للقصف بالصواريخ الباليستية والطائرات دون طيار. ومؤخرًا، شنت روسيا هجومًا واسعًا على المدينة وألحقت أضرارًا جسيمة بالبنية التحتية لا سيّما في قطاع الطاقة، ما سبب انقطاعًا في التيار الكهربائي بشكل واسع. وكتب دميترو لوبينيتس، مفوّض حقوق الإنسان في أوكرانيا، على موقع تلغرام ردًا على الهجوم: "كل مظهر من مظاهر الإرهاب الروسي يثبت مرة أخرى أن الدولة الإرهابية تستحق شيئا واحدًا فقط - المحكمة".
مدة:1min